هل تتدخل إسرائيل لتأسيس منطقة آمنة في محافظة درعا على غرار المنطقة التركية في الشمال؟

مقال في موقع دبكا يشتكي من الدور الروسي المتساهل أو المتواطئ مع إيران في سورية.

الإسرائيليون يقولون أن ما يجري في سورية هو تهديد لهم، وروسيا لا تفعل شيئا لوقفه، بل هي تدعمه.

النتيجة التي يصل إليها المرء من هذا الكلام هي أن إسرائيل قد تتدخل في سورية دون رضى روسيا.

أنا لاحظت أن الإسرائيليين يشعرون بالغيرة من التدخل التركي في الشمال. هم يقولون: لماذا تدخلت تركيا وحصلت على منطقة خاصة بها ولم نفعل نحن نفس الأمر؟

هم ربما سيضغطون على ترمب لكي يغطي تدخلا عسكريا إسرائيليا لتأسيس منطقة آمنة.

ثوار الائتلاف لن يرفضوا طبعا هذا التدخل. ذيل الكلب وإيران وروسيا سيذهبون في النهاية إلى محافظة درعا للسيطرة عليها بكاملها، وآنذاك سيكون ثوار الائتلاف ممتنين لتدخل إسرائيلي يدعمهم.

من سينزعج من التدخل الإسرائيلي هو ليس السوريون وإنما بعض العرب النائمين على أسرتهم في أحضان زوجاتهم والذين لا يدرون شيئا عما يجري في سورية.

قليل من الجمهور العربي يستوعب فعلا ما الذي حصل في سورية. كثير من العرب يظنون أن ما حصل في سورية هو مثل ما حصل في تونس ومصر وليبيا.

الجمهور العربي لا يفهم أن ذيل الكلب وإيران دمروا شعبا يزيد عدده عن 20 مليون نسمة. هم قتلوا وهجروا نصف الشعب السوري من دياره، أي أكثر من عشرة ملايين إنسان. متى حصل شيء كهذا من قبل؟ هذا شيء لم يحصل مسبقا في تاريخ العالم سوى ربما في شبه القارة الهندية عندما تأسست باكستان.

الجمهور العربي هو نائم ومرتاح ولا يدري ما الذي يجري، ولهذا السبب سنرى بعض هذا الجمهور يحتج على تدخل إسرائيلي، ولكنني لا أتوقع أن أحدا من المعارضة السورية سوف يحتج (المعارضة المقيمة في حضن ذيل الكلب في دمشق سوف تحتج، ولكن بقية المعارضة سترحب ولن تحتج).

أي تدخل ضد ذيل الكلب وإيران هو مرحب به (مع خط تحت كلمة ضد. إذا كان التدخل منسقا مع إيران وروسيا على شاكلة التدخل التركي فنحن لا نريده).

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s