انفتاح السيسي على ذيل الكلب في الوقت الحالي يرجح خوفه من التحرك الدولي لمحاسبة ذيل الكلب على جرائمه

السيسي صعّد اتصالاته مع ذيل الكلب في الآونة الأخيرة.

أغرب ما في هذا التصعيد هو توقيته. هو يأتي في عز الجلبة الدولية المتعلقة بجرائم الحرب في مدينة حلب.

الدول الغربية تبحث الآن فرض عقوبات على روسيا بسبب الجرائم في حلب، وهذا دفع الروس للإعلان عن هدنة يوم الخميس المقبل.

وسط هذه الضجة الدولية نقرأ خبرا غريبا يتحدث عن تصعيد السيسي لاتصالاته مع ذيل الكلب.

يبدو أن تحرك المجتمع الدولي ضد الجرائم في حلب يقلق السيسي، وهذا هو السبب الذي دفعه لتصعيد تضامنه مع ذيل الكلب.

لا أدري كيف يبرر السيسي تضامنه مع ذيل الكلب، ولكن ما سيقوله علنا هو هراء. السبب الحقيقي هو أنه يخشى من أن تطاله العدالة الدولية، ولهذا هو يحاول أن يمنع حدوث سابقة “خطيرة” في سورية.

السيسي يتخيل أن محاكمة ذيل الكلب ستفتح الباب لمحاكمته هو لاحقا، ولهذا هو لا يريد أن تكون هناك محاكمة أو ضغوطات دولية على ذيل الكلب.

أقوى مؤشر يدعم صحة هذه النظرية هو التوقيت الذي اختاره السيسي للتصعيد. هو قرر تصعيد دعمه لذيل الكلب في عز الجلبة الدولية حول جرائم الحرب في حلب.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s