هل بدأت معارضة الائتلاف في الحسكة بالخروج من عباءة أردوغان؟

هذا البيان يتعارض تماما مع توجيهات أردوغان التي تعمل معارضة الائتلاف على أساسها.

الفقرة التالية واردة في البيان:

الحيلولة دون قيام أي نظام فيدرالي ذي صبغة قومية أو طائفية.

صياغة الجملة تدل على أنهم لا يرفضون الفدرالية إذا كانت دون صبغة قومية أو طائفية. هذا الموقف بالنسبة لأردوغان (وبالنسبة للأتراك بشكل عام) هو كفر مبين. أردوغان والأتراك لا يقبلون بأية فدرالية مهما كانت طبيعتها.

من الملفت أيضا أن البيان خلا من ذكر العمل المسلح ضد الأكراد، وهو ما يخالف توجيهات المخابرات التركية.

إذا كان هذا البيان صادرا عن جهة تنتمي لمعارضة الائتلاف فهو يدل على أن معارضة الائتلاف في الحسكة يئست من أردوغان وباتت تفكر في الخروج من عباءته. الاحتمال الآخر هو أن أردوغان نفسه يفكر في تغيير مقاربته للقضية السورية.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s