ما الذي ستفعله لكم أميركا بعدما أفشلتم تدخلها في سورية ونكستموها أمام الروس والإيرانيين؟

هذا مقال للكاتب وليد البني.

أنا قرأت مقالات عديدة لهذا الكاتب، وانطباعي عنه أنه رجل معتدل وعقلاني.

في هذا المقال هو يلوم الأتراك والروس، ولكنه يلوم المعارضة قبل أولئك. هذا الطرح هو جيد وعقلاني. ليس من المنطقي أن نلوم الآخرين وأن نبرئ أنفسنا، لأن هذه القضية هي أصلا قضيتنا وليست قضية الآخرين. نحن بشر مستقلون ولسنا مرغمين على أن نكون مجرد بيادق بلا عقل.

أنا ليس لدي اعتراض على ما ورد في المقال، ولكنني سأعلق فقط على الفكرة التي ختم بها الكاتب مقاله:

الجميع (سوريين معذبين وعربا وأوربيين واتراك) بإنتظار السلوك الذي ستتبعه ادارة ترامب تجاه الكارثة السورية […]  الكثير سيتغيير سلبا ام ايجابا بعد اتضاح سلوك ادارة ترامب تجاه روسيا بشكل عام وتجاه السلوك الروسي في سوريا بشكل خاص. لننتظر ونرى.

لا أدري إن كان يقول هذا الكلام من باب التفاؤل ورفع المعنويات أم أنه مقتنع فعلا بهذا الكلام.

ما الذي ستفعله لكم أميركا بعدما أفشلتم مشروعها في سورية وتسببتم لها بنكسة أمام الروس والإيرانيين؟ ما الذي ستفعله لكم أميركا بعدما سلمتم مدن بلادكم بأيديكم إلى الروس والإيرانيين؟

أتمنى أن يوضح لنا الكاتب بالتفصيل ما هي الأمور التي يريدها من إدارة ترمب، لأنني بصراحة لا أدري ما الذي يتحدث عنه. هل هو يظن مثلا أن إدارة ترمب ستعلن الحرب العسكرية الشاملة ضد الروس والإيرانيين وبشار الأسد؟ هل من المعقول أن الكاتب ما زال حتى الآن يؤمن بهذه الفكرة؟ نحن الآن في السنة السادسة للأزمة ولسنا في السنة الأولى.

أميركا تدخلت في سورية وأسست التحالف المسمى بقسد. هذا التحالف كان يوشك على الوصول إلى مدينة حلب قبل أن تحصل “درع الفرات”.

“درع الفرات” (التي هي مجرد مكيدة روسية-إيرانية كما وضحنا مرارا) دمرت قسد. درع الفرات أضاعت حلب، ثم أضاعت منبج، وقريبا جدا هي ستضيع الرقة أيضا.

أميركا حررت منبج وكانت تريد أن تحرر الباب وحلب والرقة ودير الزور، ولكن درع الفرات هي التي أفشلت كل ذلك، ودرع الفرات حظيت بدعم معارضة الائتلاف.

أميركا قالت للائتلاف بشكل صريح أن عليه أن يدخل في مشروعها ويتفاهم مع الأكراد، ولكن الائتلاف رفض ذلك وفضل أن يدعم المخطط الروسي-الإيراني.

ما الذي تتوقعونه من أميركا بعد ذلك؟ الأميركان الآن يبصقون على معارضة الائتلاف. لا أحد في أميركا سوف يعطي هذه المعارضة شيئا. هذه المعارضة في الحقيقة أحرجت أميركا وورطتها في تدخل جديد فاشل في دولة شرق أوسطية.

أميركا الآن ستسعى للحد من الخسائر وإنقاذ ما يمكن إنقاذه. أظن أن الأميركان سيتفاهمون مع الروس لأجل التوصل إلى حل يحفظ ما أمكن من حقوق الأكراد. هذا أمر ضروري للحفاظ على مصداقية أميركا وحتى لا يقال أن أميركا خذلت حلفاءها الأكراد.

بقية المعارضة السورية ليس لهم علاقة بأميركا. هؤلاء تآمروا على التدخل الأميركي وأفشلوه وتسببوا لأميركا بإحراج (الأميركان الآن سوف يضطرون للتنسيق مع الروس بشأن الرقة بعدما كانوا يرفضون ذلك، أي أن الروس ربحوا في النهاية وفرضوا ما أرادوه، والفضل في ذلك يعود لأردوغان ومعارضة الائتلاف).

ما سيحصل في المرحلة القادمة هو ما يلي:

أميركا ستفاوض الروس لأجل تحصيل أكبر قدر ممكن من حقوق الأكراد. بعد ذلك ستنسحب أميركا من سورية كليا ونهائيا. الروس والإيرانيون سيستفردون بسورية تماما وسيطردون أردوغان منها (أميركا لن تعارض ذلك بل ستباركه). المعارضة السورية العميلة لأردوغان ستبقى في تركيا، ومن يريد منهم العودة إلى دمشق يجب أن يقبل قدمي الخامنئي وبشار الأسد.

إضافة: الكلام أعلاه لا يعني أن الأمور ستستقر في سورية. سورية دخلت في مرحلة الصوملة الكاملة. الأزمة السورية هي مستمرة إلى أجل غير مسمى.

إضافة ثانية: مشكلة الأميركان مع معارضة الائتلاف لم تبدأ مع قسد ولكنها بدأت قبل ذلك. كم من مرة حاول فيها الأميركان أن يتعاونوا مع “الفصائل المعتدلة” وأن يدعموها، ولكن أردوغان أفشل كل تلك المساعي. أردوغان رفض وجود فصائل معتدلة وفضل بدلا من ذلك أن يدعم داعش.

Advertisements

3 thoughts on “ما الذي ستفعله لكم أميركا بعدما أفشلتم تدخلها في سورية ونكستموها أمام الروس والإيرانيين؟

  1. ياصبي فتح مخك شوي.,أردوغان تعامل مع الروس والايرانية (مو لأن بيعشق الخامنئي أو بيدوب بدابديب بوتين) بس لأنو بيعرف أنو مالو قدهم., وشاف شو صار فيه لماغضبت عليه روسية وبنفس الوقت امريكا لايعتمد عليها أو بينوثق فيها.,شوف شو عملت معو وقت الإنقلاب وشو عملوا بالأكراد هلاء
    صرعت راسنا قبل فترة عن إستعداد أمريكا للدفاع عن الأكراد وعن هللي يساووه إذا قرب أردوغان عليهم.,وليكو أردوغان ضربهم وخلاهم مضطرين يرجعوا لحضن النظام شوي شوي.,وعلى حب النبي خفف سذاجة شوي.,وحاج تحكي عن الأكراد كأنهم قوة عظمى (قال شو.,بدهم ياخدو حلب!!!)
    لك الله ويلك كانو راحو بين الأرجل (بين روسيا وايران وجيشنا وحزب الله) يعني كانوا راحو فرق عملة.,عرف حجمك وحدك ولزموا ووقف حدو
    كم خاذوق صرت أكل بهالفترة!!؟؟ من وقت كنت تحكي عن عدم إستطاعة تحرير حلب وقبلها لماكنت تحكيلنا كيف قواتنا حتتحاصر بحلب أو لماكنت تحكيلنا كيف طريق خناصر أنقطع.,رجع لكتاباتك وشوف أديش فيها تخبيص وتناقض وجنون عظمة.,رجع وراجع نفسك.,بشان ماتصير مضحكة ومسخرة

    • لولا درع الفرات لما تمكن بشار الأسد والإيرانيون من أن يفعلوا ما فعلوه في حلب. ثلث المدينة أو ربعها على الأقل كان سيذهب للتحالف الدولي. بعد ذلك كان المعارضون سينضمون تدريجيا إلى قسد (مثلما يحصل في الرقة) وسيطردون بشار الأسد من المدينة بأكملها.

  2. طيب وشو اللي خلاك تظن وتفكر انو تركيا والميليشيات تبعها حيشتغلوا لمصلحة الأكراد أو أنو من أهدافهم الأكراد يتمددو أكتر غربآ!!؟؟
    هاد بحال حطينا محور المقاومة على جنب وماأخدناه بالحسبان.,ايران فيها أتدخل اللي بدها ياه عسورية حالها روسية لأن حكومة سورية شرعية لسه
    بينما دخول الطيران الأمريكي حدث بسبب غض الطرف المقاومي عنو.,وبشان يساعدوهم بضرب الدواعش ويوفروا ملايين الدولارات عالمحور
    لذلك ماقربت طيارة للتحالف على محورنا(عدا عن ضربة دير الزور اللي إعتذزروا عنها)
    ومافي شي إسمو معارضون.,مالك شايفهم كيف عميدبحوا ببعض بإدلب وبدرعا والقنيطرة.,كل من يغني على ليلاه لذلك وفدهم 80 شخص (بعد التخفيض)

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s