تأسيس المنطقة الآمنة في سورية هو سهل على أميركا… وما يقال بخلاف ذلك هو تهويل كاذب

هناك في أميركا الآن تهويل كبير حول موضوع المنطقة الآمنة في سورية.

معظم من يتحدثون حول الموضوع يصورونه وكأنه مهمة صعبة جدا.

قبل أشهر أصدر بشار الأسد أوامر لأتباعه في محافظة الحسكة بقصف مدينة الحسكة بالطيران والمدفعية. آنذاك تدخل الأميركان عسكريا وأرغموا بشار الأسد على وقف ذلك.

المسألة لم تستغرق سوى أيام قليلة. عندما عزم الأميركان على حماية مدينة الحسكة من القصف هم تمكنوا من إرغام بشار الأسد على وقف القصف دون عناء يذكر.

بشار الأسد ما زال يملك مطارا في القامشلي، وحسب ما قرأنا فإنه ما زال يستخدم ذلك المطار حتى الآن، ولكنه لم يعد يجرؤ على التفكير في قصف الحسكة أو غيرها من المناطق الخاضعة لسيطرة التحالف.

تأسيس المنطقة الآمنة لن يتطلب من الأميركان أكثر من إصدار بيان جديد يطالب بشار الأسد بوقف تحليق طيرانه نهائيا فوق مناطق سيطرة التحالف. إذا صدر ذلك البيان فسوف يمتثل بشار الأسد وسوف تتحقق المنطقة الآمنة خلال ساعات أو أيام.

الروس قد يدفعون بشار الأسد للتحرش بالطيران الأميركي فوق المنطقة الآمنة. هذا حصل سابقا خلال أحداث الحسكة ولكنه لم يغير النتيجة النهائية لتلك الأحداث.

إذا أسقط الأميركان طائرة تابعة لبشار الأسد فما هي عواقب ذلك؟ لا أظن أن الروس سيعلنون الحرب على أميركا بسبب ذلك. أقصى ما قد يستطيع الروس فعله هو دفع بشار الأسد للتصعيد، ولكن مثل هذا التصعيد لن يصب في مصلحة الروس لأن الأميركان يستطيعون تدمير سلاح الطيران التابع لبشار الأسد دون الحاجة حتى لإرسال طائراتهم إلى مناطق بشار الأسد.

عند تأسيس المنطقة الآمنة سوف يكون الأميركان في وضع دفاعي. هم لن يذهبوا إلى دمشق لقصف بشار الأسد ولكنهم سيرغمونه على الانسحاب من المنطقة الآمنة. مثل هذه المقاربة الدفاعية لن تترك للروس مجالا كبيرا للتحرش والتصعيد، خاصة وأننا نتحدث عن مناطق هي فعليا خارج سلطة بشار الأسد (بشار الأسد يملك مطارا في القامشلي ولكنه لا يسيطر على شيء في المدينة ذاتها).

ليس صحيحا أن تأسيس منطقة آمنة في سورية يعني إعلان الحرب على روسيا. مثل هذا الكلام هو مجرد تهويل كاذب. تأسيس المنطقة الآمنة لا يعني طرد الطيران الروسي من سورية وإنما يعني إخراج طيران بشار الأسد من محافظة لا يسيطر بشار الأسد على شيء فيها. وجود بشار الأسد في تلك المحافظة هو مجرد استفزاز وتحرش.

على كل حال، لا أظن أن تأسيس المنطقة الآمنة يتطلب بالضرورة حظر الطيران الروسي. المطلوب فقط هو حظر طيران بشار الأسد.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s