بسبب النمو الاقتصادي في عهده: ترمب قد يدخل التاريخ كأحد أهم الرؤساء الأميركيين

ترمب هو متحمس جدا في تطبيق إصلاحاته الاقتصادية.

هو يلغي قسما كبيرا من الضوابط التي تتعلق بحماية البيئة، وبالتالي من الوارد أن البيئة ستتضرر بسبب قراراته.

ولكن لا شك في أن سياسات ترمب ستعزز النمو الاقتصادي. هذا بالنسبة لي هو أمر أكيد وأنا كتبت عنه سابقا.

أظن أن الناس يهتمون بالانتعاش الاقتصادي أكثر من اهتمامهم بسلامة البيئة. الناس سيتذكرون حقبة ترمب مستقبلا بوصفها حقبة من النمو والازدهار الاقتصادي، ولهذا السبب أنا أظن أن هذه الحقبة قد تدخل التاريخ بوصفها عصرا ذهبيا على غرار حقبة رونالد ريغان.

ترمب ينوي أن يخفض الضرائب، والليبراليون (أي اليساريون) يهولون ويتحدثون عن عجز هائل وإفلاس بسبب ذلك. حسب ما يظهر من قرارات ترمب فإن العجز لن يكون بالضخامة التي يتحدثون عنها، لأن ترمب يعمل على خفض الإنفاق الحكومي. هو جمد التوظيف الحكومي وهو يعمل على وقف التمويل الحكومي لكثير من البرامج.

السياسة الاقتصادية التي يتبعها ترمب هي مصممة لتعزيز النمو الاقتصادي. هذه السياسة ستزيد النمو الاقتصادي إلى مستويات لم تشهدها أميركا منذ زمن طويل. النمو الاقتصادي يعني أن الناس سيعيشون في بحبوحة، وهذا على ما أظن هو أكثر ما يهم الناس. هو يهمهم أكثر من سلامة البيئة وحقوق المرأة وحقوق الأقليات.

Advertisements

One thought on “بسبب النمو الاقتصادي في عهده: ترمب قد يدخل التاريخ كأحد أهم الرؤساء الأميركيين

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s