أردوغان عقد صفقة رسمية مع الروس لتسليم مدينة الباب إلى الميليشيات الإيرانية

أردوغان يفاجئني دائما:

http://www.al-monitor.com/pulse/originals/2016/11/us-turkey-appease-kurdish-forces-sdf-raqqa-islamic-state.html

The Turks are believed to have sought to persuade Russia to allow Turkish-backed rebels to move toward the IS-held city of al-Bab. They returned from Moscow reportedly claiming that they had received its blessing, if only to advance closer to al-Bab if not to actually take it, which would be a very bloody affair anyway because IS is expected to put up a big fight. The likely outcome is that the Russians pledged to not let the YPG move on al-Bab either.

حسب هذا الكلام فإن رئيس الأركان التركي اتفق مع الروس خلال زيارته الأخيرة إلى موسكو على أن يتقدم مرتزقة أردوغان نحو مدينة الباب دون أن يستولوا على المدينة ذاتها (أي أن يستمروا في المسرحية التي بدأوها قبل شهرين، بمعنى أن يستمروا في التظاهر بأنهم سيحررون الباب رغم عدم وجود نية تحريرها لديهم)، وفي مقابل ذلك سوف يمنع الروس قسد من الاستيلاء على المدينة.

معنى هذا الكلام هو أن أردوغان اتفق رسميا مع الروس على تسليم مدينة الباب للميليشيات الإيرانية. هو لن يرسل مرتزقته إلى مدينة الباب ذاتها ولكنه سيتظاهر فقط أمام الإعلام بأنه يرسلهم إلى هناك (لكي يمنع الأميركان من الذهاب إلى هناك)، والروس لن يدعموا قسد إن أرادت السيطرة على المدينة. بالتالي لا أحد سيأخذها سوى الميليشيات الإيرانية التي ستدخل إليها وستعلق فيها صورة ذيل الكلب.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s