الأميركان غضبوا على أردوغان بسبب تصعيده ضد المعارضة

سبب غضب الأميركان على أردوغان هو تصعيده ضد المعارضة الداخلية.

ما يفعله أردوغان هو أمر مذهل. هو فصل أكثر من 100 ألف موظف على نحو تعسفي وأغلق أكثر من 160 وسيلة إعلام (بدعوى أنهم مرتبطون بجماعة فتح الله غولن أو حزب پكك).

في الأيام الماضية هو قرر فصل 10 آلاف موظف إضافي وإغلاق 15 وسيلة إعلام إضافية، وهذا هو السبب الذي أغضب الأميركيين وجعلهم يسحبون عائلات دبلوماسييهم.

أردوغان كان في الماضي يتغطى بقشرة من الديمقراطية، ولكنه الآن أزال هذه القشرة. هو لم يعد يتصنع الديمقراطية.

انظر أيضا هنا.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s