الفاشية الأوكرانية دمرت الدولة المسماة أوكرانيا

الروس يتهمون القوميين الأوكرانيين بأنهم فاشيون ونازيون.

هذه الاتهامات هي ليست مجرد دعاية روسية ولكنها صحيحة إلى حد كبير. القومية الأوكرانية هي بالفعل ذات طابع فاشي. هي تشبه كثيرا القومية الدمشقية في سورية.

غلواء القوميين الأوكرانيين جعلتهم يؤيدون النازيين ضد الروس خلال الحرب العالمية الثانية (أوكرانيا آنذاك كانت جزءا من الاتحاد السوفييتي). هذه القصة تشبه قصة القوميين الدمشقيين الذين أيدوا بريطانيا ضد العثمانيين خلال الحرب العالمية الأولى.

أساس الأزمة الحالية في أوكرانيا هو ليس روسيا وإنما القوميون الأوكرانيون. قبل اندلاع الأزمة كانت العلاقات الروسية-الأوكرانية ممتازة. الروس كانوا ينوون منح أموال كبيرة لدعم الاقتصاد الأوكراني، في حين أن أوروبا لم تكن مستعدة لمنح أموال مهمة لأوكرانيا بسبب الأزمة المالية في أوروبا آنذاك. رغم ذلك أصر القوميون الأوكرانيون (على نحو عجيب وغير مفهوم) على التقارب مع أوروبا بدلا من روسيا، ووصل بهم الأمر إلى الثورة على الحكومة الأوكرانية الصديقة لروسيا وإسقاطها.

روسيا ردت على ذلك بضم شبه جزيرة القرم. صحيح أن ما حصل في القرم يخرق القانون الدولي، ولكنه من الناحية الأخلاقية كان أمرا جيدا، لأن سكان القرم يؤيدون الوحدة مع روسيا ويمقتون القومية الأوكرانية الانعزالية.

المحصلة هي أن غلواء القوميين الأوكرانيين أخسرت أوكرانيا العلاقات الممتازة مع روسيا وأخسرتها أيضا شبه جزيرة القرم، ناهيك عن الحركة الانفصالية التي نشأت في شرق البلاد. هؤلاء المهابيل مزقوا بلادهم ودمروها دون أي سبب منطقي. هم فقط تحركوا من منطلق الفاشية الأوكرانية المعادية للروس. حالهم هو كحال القوميين الدمشقيين الذين مزقوا سورية ودمروها دون أي سبب سوى عصبيتهم الانفصالية العمياء.

بدلا من أن يتعظوا هم ما زالوا يصرون على نفس النهج:

أوكرانيا تستبدل اللغة الروسية بالإنجليزية

ذكر وزير البنية التحتية الأوكراني فلاديمير أوميليان في منشور له على الفيسبوك، أن اللغات الرسمية التي سيتم اعتمادها قريبا في أوكرانيا هي اللغتان الأوكرانية والإنجليزية.

وقد تقوم أوكرانيا بحلول شهر ديسمبر بمحو اللغة الروسية تماما عن تذاكر السفر واللوحات الإعلانية وشاشات العرض في محطات السكك الحديدية.

هذا القرار هو ليس مسيئا فقط لروسيا ولكنه مسيء أيضا للأوكرانيين الناطقين بالروسية الذين يطالبون بالوحدة مع روسيا.

القوميون الأوكرانيون هم قوم مهابيل لا عقول لهم. هم لا يختلفون عن القوميين الدمشقيين.

هذا هو ما قصدته عندما قلت أن العصبيات الانفصالية تدمر نفسها بنفسها. العصبية الانفصالية الأوكرانية دمرت أوكرانيا، مثلما أن العصبية الانفصالية الدمشقية دمرت الدويلة الدمشقية.

Advertisements

3 thoughts on “الفاشية الأوكرانية دمرت الدولة المسماة أوكرانيا

  1. هؤلاء تتعامل معهم الولايات المتحدة لتنفيذ سيايتها :
    -اولا كما ذكرت النازيون والفاشيون في اوروبا
    -ثانيا الصهاينة في اسرائيل واميركا
    -ثالثا الحركات الاسلامية من الاخوان المسلمين الى حزب التحرير الى حزب الدعوة والمجلس الاعلى في العراق الى القاعدة وداعش
    اما القوميون العرب والسوريون فان حجم تاثيرهم قليل

  2. أي ونحنا قريبآ لحنلغي اللغة العربية من مناهجنا ونستبدلها بالفارسية أو الروسية أو الصينية.,يعني بتصير تمشي بشوارع الشام بتقرا لافتة مكوب علها (محل تشينغ ونغ فونغ للفلافل) وجنبو ابو تشينغ ونغ للفتات…لك أديشك حمار أديششششش…كتير والله كتير
    يابهيم نحنا عملنا العكس تمامآ..الأوكران الحمير أمثالك (كيف في أكراد بدهم دولتهم) المهم الاوكران عادو روسيا وراهنوا عالغرب وأمريكا اللي خذلهم وخلى القرم تروح منهم والقادم أعظم.,.بينما نحنا راهنا عروسيا وتحالفنا معها.,.وكسرنا بهالشي راس أتخن زلمة.,.وشخينا عالمغفلين متلك والقادم أعظم
    وسورية بفضل بعد نظر قيادتها (رغم أنها مالها كلها دمشقية متل مابتزعم ياحمار) رغم هالشي متجهة للتحرير والنصر لاخر شبر من أرضنا الطاهرة
    وعلى فكرة قيادتنا يمكن مالها كلها دمشقية.,.بس بتتصف بالذكاء والدهاء والحنكة الدمشقية ياحمار

  3. ذيل الكلب ألغى بالفعل اللغة العربية واستبدلها باللغة الدمشقية في عدة مجالات. لو كان يستطيع أن يلغي اللغة العربية بالمطلق لفعل ذلك.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s