في المستقبل: الحكومة السورية يجب أن تلاحق دويلة قطر بسبب المجزرة الكيماوية في غوطة دمشق

بعض الناس سيرون أن محتوى هذا المقال هو تحليق في عالم الخيال وانفصال عن الواقع.

محاسبة مجرمي الحرب هي ليست خيالا وليست انفصالا عن الواقع. السوريون يجب أن يسعوا لمعاقبة كل من أجرم في سورية.

طبعا أكبر المجرمين هو ذيل الكلب. ولكن هذا لا يعني غض النظر عن المجرمين الآخرين.

أنا لا أعرف الحجم الحقيقي لمجزرة غوطة دمشق الكيماوية، ولكن معارضة الائتلاف تزعم أن عدد ضحايا المجزرة يزيد عن الألف. لو صح ذلك فهو يعني أن هذه مجرزة كبرى. لو كان السوريون يحترمون أنفسهم فهم لا يجب أن يتغاضوا عن هذه المجزرة. يجب في المستقبل أن يتم التحقيق جديا في هذه المجزرة وملاحقة مرتكبيها.

معارضة الائتلاف تزعم أن ذيل الكلب هو من ارتكب هذه المجزرة، ولكن هذا كلام مستحيل (لأسباب وضحناها في الماضي). مقال “مذهب أوباما” الذي نشر قبل فترة أشار إلى أن الإدارة الأميركية لم تصدق رواية الائتلاف حول تلك المجزرة وأن أوباما شعر بأن تلك المجزرة كانت فخا نصبته جهات تسعى لجر أميركا إلى التدخل العسكري ضد ذيل الكلب.

الرواية التي طرحها الائتلاف حول المجزرة هي ساذجة جدا ولا يمكن لأية جهة رسمية أن تصدقها. كل حكومة تزعم أنها تصدق تلك الرواية هي تكذب.

الأميركان مثلا هم مضطرون للكذب حول حقيقة تلك المجزرة لأكثر من سبب. أحد الأسباب هو أنهم لا يستطيعون أن يتهموا المسؤول الحقيقي عن المجزرة، الذي هو على الأغلب دويلة قطر، وربما تركيا.

الحكومة السورية المستقبلية يجب أن تفتح تحقيقا جديا في المجزرة ويجب أن تسعى بشكل جدي لملاحقة المتورطين، خاصة الحكومة القطرية وقناة الجزيرة. لا يجوز طي ملف خطير كهذا لأسباب سياسية.

هذا الكلام لا يعني التهوين من شأن جرائم ذيل الكلب. ذيل الكلب هو المجرم الأكبر بلا منازع، ولكن كونه المجرم الأكبر لا يعني التغاضي عن بقية المجرمين.

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s