سفاهة جديدة من صفحة الثورة السورية

سفاهة جديدة من صفحة “الثورة السورية”:

لا أعلم من أعد هذا المقطع السفيه، ولكن لا بد أنه دمشقي.

المقطع هو عبارة عن رسالة موجهة للأكراد. هو يقول للأكراد: اتركوا هويتكم الكردية في بيوتكم وصيروا دمشقيين مثلنا.

هذه هي الرسالة الخالدة للدمشقية السياسية. هم منذ أربعينات القرن العشرين يحاولون أن يفرضوا هذه الرسالة على السوريين، ورغم أنهم دمروا البلد وقسموه وشردوا شعبه إلا أنهم لم يتعلموا شيئا.

أقول لمن أعد هذا المقطع: القضية الكردية في سورية لا تحل بمقاطع سينمائية فاشية.

الأكراد الآن لم يعودوا مثلما كانوا في الماضي. إذا كنت تريد بالفعل أن تعيش مع الأكراد في بلد واحد (وأنا أشك كثيرا في ذلك) فيجب عليك أن تذهب إلى الأكراد وأن تستمع إلى ما يقولونه وتحاول أن تفهمه، ويجب عليك أن تتوصل إلى قواسم مشتركة معهم.

دمشقة الأكراد هي ليست حلا للقضية الكردية ولا لأية قضية أخرى.

الكردي لن يتحدث الدمشقية ولن يصيح لعلم الدمشقية السياسية. الكردي الآن يتحدث بلغته ويصيح لعلمه. زمن الدمشقية السياسية انتهى.

في المرة القادمة إذا أردت أن تعد مقطعا موجها للأكراد فأنصحك بأن يكون المقطع باللغة الكردية وليس الدمشقية. وأنصحك أيضا بأن تخفف قليلا من جرعة الفاشية والشوفينية. أنت تريد من الأكراد أن يتخلوا عن عصبيتهم ويتبعوك، ولكنك تحاول أن تفعل هذا عبر رسالة فاشية دمشقية، أي أنك تحاول أن تعالج عصبية بعصبية أخرى أسوأ منها. أي غباء هو هذا؟

 

 

Advertisements

2 thoughts on “سفاهة جديدة من صفحة الثورة السورية

  1. كما خضع الاكراد لصدام والاسد زمن قوتهم سيخضعون لمن يحكم دمشق رغم انوفهم .. قوتهم الحالية مستمدة من ضعف بغداد ودمشق وسيخذلهم الغرب كما فعل مع جورجيا واوكرانيا

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s