بشار الأسد يتحدث عن “مرحلة تحضيرية” لأنه لا يريد أن تفشل تسوية جنيف التي ستبقيه في مكانه

الإعلام الغربي يتحدث عن تعثر مباحثات جنيف، ولكن بشار الأسد (على لسان بشار الجعفري) يتجنب مثل هذا الكلام. هو يقول أن المباحثات لم تبدأ بعد وأننا ما زلنا في “مرحلة تحضيرية”.

بالنسبة لبشار الأسد فإن التسوية المطروحة في جنيف هي أفضل شيء يمكن الحصول عليه. هذه التسوية ستبقيه في قصره في دمشق إلى أجل غير مسمى.

هو لا يريد أن تضيع منه هذه الفرصة الذهبية. لهذا السبب هو يرفض الحديث عن فشل محادثات جنيف أو تعثرها. هو ينتظر أن ترضخ المعارضة السورية وأن توقع على تسوية جنيف.

هو أيضا يرى مصلحة في تمرير الوقت. حاليا القوات الإيرانية والروسية تغزو شمال سورية، والحكومة الأميركية هي متواطئة ضمنا مع هذا الغزو وتعمل على إنجاحه. بشار الأسد يريد أن يستمر هذا الوضع. لهذا السبب هو حريص على استمرار مباحثات جنيف وعدم فضها.

نظرة بشار الأسد إلى مباحثات جنيف هي نفس نظرة الأميركان. هم جميعا يضيعون الوقت إلى أن يتمكن الغزو الإيراني-الروسي من استكمال أهدافه.

لا أدري ما الذي ينتظرونه بعد ذلك، ولكنني لا أظن أنهم سيلاقون شيئا سوى التفجيرات. آلاف السوريين سوف يغرقونهم بالتفجيرات والعمليات الانتحارية، وهذه الأمور لن تكون محصورة في سورية فقط كما تتوهم الحكومة الأميركية.

سوف يترحمون على أيام القضية الفلسطينية وتنظيم القاعدة. القضية السورية سوف تصبح شغلهم الشاغل وسوف يندمون على ما فعلوه في سورية.

أنا ضد التفجيرات بالمطلق، ولكن كيف سنقنع ضحايا المؤامرة الإيرانية-الروسية-الأميركية بالابتعاد عن الفكر الجهادي المتطرف؟ بالنسبة لكثير من المعارضين السوريين هذا الفكر سيكون الملاذ الوحيد بعد نجاح المؤامرة الإيرانية-الروسية-الأميركية، ولكم في العراق عبرة. ما الذي حصل في العراق بعد الغزو الأميركي؟ من أين أتت داعش؟

داعش هو تنظيم عراقي نشأ من سخط شريحة من العراقيين على الغزو الأميركي. ما يفعله الأميركان في سورية الآن هو أسوأ مما فعلوه في العراق. السخط في سورية هو أكبر بكثير والضحايا هم أكثر بكثير. الأميركان هم مشغولون الآن بمحاربة داعش العراقية، ولكنهم في المستقبل سيواجهون داعش السورية التي ستجعلهم يحنون إلى أيام داعش العراقية.

Advertisements

4 thoughts on “بشار الأسد يتحدث عن “مرحلة تحضيرية” لأنه لا يريد أن تفشل تسوية جنيف التي ستبقيه في مكانه

  1. بعيداً عن موضوع هذه (التدوينة)، هل اصيبت منطقتنا بالجنون ام حمى الدم؟

    http://www.gicj.org/mobile/

    وهذه تقارير ال human rights watch

    https://www.hrw.org/news/2016/01/27/iraq-civilians-pay-price-conflict

    https://www.hrw.org/news/2016/01/31/iraq-possible-war-crimes-shia-militia

    https://www.hrw.org/news/2015/09/20/iraq-militia-abuses-mar-fight-against-isis

    و كما يبدو فإن البيشمركة لها باع في هذا الامر هي الاخرى:-

    http://mobile.abc.net.au/news/2016-01-20/amnesty-international-kurdish-iraq-war-crimes/7101632

    امر مؤلم بحق!!!

    احتراماتي

  2. يا دكتور محمد أنا أعلم ذلك قبل أن أرى الروابط… من الواضح أن الميليشيات في العراق (سواء كانت شيعية أم كردية أم عربية سنية) ارتكبت الكثير من الجرائم والتجاوزات.

    داعش هي منبوذة سياسيا ولا أحد يدعمها، ولكن الشيء المؤسف هو أن إيران تحرض شيعة العراق على التطرف والإجرام. إيران تتحمل مسؤولية كبيرة عما حصل في العراق من جرائم. إيران تدعم متطرفي الشيعة وتحرضهم، وتحارب الشيعة المعتدلين وتصمهم بالعمالة لأميركا.

  3. أذكر أن هاني كان يتغنى بصبر الشيعة بالعراق، ويصفهم بصفات جيدة عندما كانوا (ولا زالوا) يموتون بالتفجيرات على مدى السنوات..

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s