ضربة كبيرة لمصداقية الإدارة الذاتية: وصول قوات روسية إلى المربع الأمني لبشار الأسد في القامشلي

خطأ كبير للإدارة الذاتية:

شبكة ولاتي

كشفت لجان التنسيق المحلية في سورية عن وصول عشرات الجنود الروس إلى قاعدة عسكرية تابعة لبشار الأسد في قامشلو بغرب كوردستان .

وقالت اللجان المحلية :”إن 100 جندي روسي بينهم 10ضباط برتب مختلفة وصلوا إلى مطار مدينة قامشلو على متن طائرة عسكرية سورية لينتقلوا بعدها وسط حراسة وحماية مشتركة من الوحدات الكوردية وعناصر الأمن العسكري التابع لبشار الأسد إلى الفوج 154 التابع لبشار الأسد”.

وقالت اللجان إن ” القاعدة العسكرية تلك تقع شرقي المطار جنوب مدينة قامشلو قرب قرية طرطب السريانية و إن مهمة الفوج حماية المطار، ويحتوي رادارات ومضادات طيران إضافة إلى بطاريات مدفعي“.

وبحسب المصدر ذاته أن “مستشارين من الاستخبارات الروسية كانوا قد زاروا مدينة قامشلو قبل أسبوع للاتفاق حول نشر قوات عسكرية برية في المدينة، حيث تم عقد عدة لقاءات مع قيادات عسكرية من الوحدات الكوردية إضافة إلى مسؤولين أمنيين وعسكريين تابعين لبشار الأسد وفي حين لم تتسرب أي معلومات عن المهمة التي ستناط بتلك القوة الروسية البرية “.

وأشارت إلى أن ” تواجد وانتشار القوة العسكرية الروسية سيكون في مناطق سيطرة بشار الأسد وليس في مناطق الإدارة الذاتية الكوردية التي تنتشر فيها طلائع قوات أمريكية“.

لا يكمن للروس أن يرسلوا قواتهم إلى القامشلي دون تنسيق مع الأكراد. هذه المنطقة هي بعيدة جدا عن بشار الأسد. السيطرة الفعلية هناك هي للإدارة الذاتية.

لا بد أن الروس نسقوا هذا التحرك مع الإدارة الذاتية، والخبر أعلاه لا ينكر ذلك.

ليس من الخطأ استقبال قوات روسية، ولكن الشيء الغريب هو أن القوات تمركزت في المربع الأمني لبشار الأسد!

هذا يعني أن الإدارة الذاتية توفر الحماية والرعاية لمربع بشار الأسد!

هذه ضربة قوية لمصداقية الإدارة الذاتية. عندما قرأت الخبر أعلاه تذكرت تصريحات داود أوغلو بالأمس. هو قال أن معارضة حزب PYD لبشار الأسد ليست حقيقية وأنه حليف لبشار الأسد. لهذا السبب داود أوغلو يرفض مشاركة حزب PYD في مفاوضات تسوية الأزمة السورية.

الإدارة الذاتية لم تقتنع حتى الآن بأن وجود رموز بشار الأسد في مناطقها يضرب مصداقيتها. كان يجب على الإدارة الذاتية أن تعمل على إغلاق المربع الأمني لبشار الأسد بدلا من استجلاب القوات الروسية إليه.

أنا أخشى أن تقوم الإدارة الذاتية ببعض الألاعيب الإعلامية الرخيصة للتغطية على ما حدث. من الممكن أن يخرج غدا متحدث باسم الإدارة الذاتية ويقول: لا علاقة لنا بقدوم القوات الروسية إلى المربع الأمني لبشار الأسد.

هذا التصريح سيكون مجرد كذب مفضوح. كيف يمكن للروس أن يضعوا جنودهم وسط الأكراد دون تنسيق مع الأكراد؟

إذا كنتم بالفعل بريئين مما حدث فيجب عليكم أن تأخذوا موقفا قويا وجديا ضد مربع بشار الأسد. كيف ستذهبون إلى مؤتمر جنيف ضمن وفد المعارضة وأنتم تحتفظون بهذا المربع؟

Advertisements

3 thoughts on “ضربة كبيرة لمصداقية الإدارة الذاتية: وصول قوات روسية إلى المربع الأمني لبشار الأسد في القامشلي

  1. طيب لماذا لايمنع الأكراد قوات الجيش العربي السوري من التواجد هناك.,فإن كانوا غير قادرين أوغير راغبين (أرجح الإحتمال الثاني)
    على منع القوات السورية من التواجد في تلك المناطق,’فهل تظن حقآ أن لهم القدرة على منع القوات الروسية.,أرجو الإجابة وعدم التهرب

  2. كيف يمنعوا قوات بشار الأسد وهن نفسهم أكراد صالح مسلم كتيبة من جنود بشار الأسد وابوه حافظ تم تدريبهم بالبقاع من قبل احمد جِبْرِيل كلهم هدول تشكيلات بمسميات مختلفه وقيادة واحدة

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s