حكومة المنطقة الآمنة يمكنها أن توقع معاهدة مع إسرائيل

إذا تأسست المنطقة الآمنة فيجب على حكومتها في رأيي أن توقع معاهدة مع إسرائيل.

السبب الرئيسي للسياسة الأميركية العدائية تجاه سورية هو قضية إسرائيل. حكام أميركا لا يرون في سورية سوى تهديد لإسرائيل.

الناس سيستهجنون توقيع معاهدة مع إسرائيل، ولكن توقيع معاهدة علنية هو أشرف من المعاهدات السرية وغير المكتوبة بين عائلة الأسد وإسرائيل (خاصة تلك التي عقدت بعد اندلاع الثورة السورية).

المعاهدة المقترحة يمكن أن تنص على أمرين:

-الاعتراف بوجود إسرائيل (دون التطرق لحدودها).

-استبعاد الحل العسكري للخلافات مع إسرائيل.

هذان البندان هما في الحقيقة مجرد تحصيل حاصل. كل العالم العربي بات يعترف بوجود إسرائيل. الخلاف مع إسرائيل هو خلاف حول الحدود فقط. لا أحد يسعى جديا لإنهاء وجود إسرائيل (أنا لدي قناعة بأن الكيان السوري في عهد الدمشقية السياسية كان الدولة العربية الأولى التي اعترفت واقعيا بوجود إسرائيل، مثلما أنه اعترف بوجود لبنان والأردن وكل الكيانات التي نشأت من التقسيمات الاستعمارية. الدمشقية السياسية كانت تتبنى خريطة المنطقة كما رسمتها بريطانيا وكانت ترفض أي مساس بهذه الخريطة. هذا الموقف هو الشيء الأساسي الذي ميز الدمشقية السياسية عن معارضيها).

البند الثاني هو أيضا تحصيل حاصل. هل من الوارد أن تخوض سورية حربا ضد إسرائيل؟ مثل هذا الكلام سيكون مجرد كلام هزلي. الكيان السوري لم يحارب إسرائيل في أيام رخائه، فأنى له أن يحاربها الآن. لو عزم السوريون على محاربة إسرائيل جديا فهم لن يكونوا جاهزين لذلك إلا بعد خمسين سنة أو مئة سنة. آنذاك يمكنهم التنصل من هذه المعاهدة لو أرادوا.

هذان البندان في الحقيقة هما بندان أخلاقيان. المطالبة بإنهاء وجود إسرائيل هي مطالبة غير مبررة. إسرائيل لم تنشأ بالأمس ولكنها دولة موجودة منذ أكثر من ستين عاما. هي باتت أمرا واقعا. من يتحملون مسؤولية وجودها هم الذين عاصروا تأسيسها ولم يمنعوه، وأعني خاصة تيار الدمشقية السياسية الذي أعاق كل الجهود لتحرير فلسطين ولم يفعل شيئا لهذه القضية سوى الشعارات الرنانة والاستعراضات الإعلامية الكاذبة (نهج عائلة الأسد في المقاومة الإعلامية لإسرائيل هو موروث من الدمشقية السياسية). قضية إسرائيل لها بعد إثني وديني والحل العسكري لهذا النوع من القضايا هو ليس الحل الجيد. الخلافات الإثنية والدينية يجب أن تحل بالسياسة وليس بالحروب. تدمير اليهود لمصلحة الفلسطينيين هو ليس إنجازا. الإنجاز هو إيجاد حل يعطي الفلسطينيين ما أمكن من حقوقهم دون تدمير اليهود.

 

Advertisements

3 thoughts on “حكومة المنطقة الآمنة يمكنها أن توقع معاهدة مع إسرائيل

  1. الدمشقية السياسية التي تتحدث عنها كانت ضعيفة، وكانت خارجة للتو من نير الاحتلال، فمن الطبيعي أن تكون موافقة على الخريطة البريطانية…

    أما المدرسة السورية الحديثة فهي (كانت) أقوى من ذلك، والدليل على كلامنا هو حرب الـ 2003، يومها استطاعت السياسة السورية التعامل مع الضغط الأمريكي بحرفية عالية…
    أنت تتحدث عن عصرين مختلفين، ولا يمكن المقارنة بينهما..

    السياسة السورية الحديثة اضطرت الحكومة للتدخل في الأردن في الـ 1970، وثم الدخول في لبنان، والتأثير على مجرى الأحداث على مستوى المنطقة.. هذا بالضبط ما كان مطلوب من ثورتكم تدميره، وهو قوة التأثير للسياسة السورية (سواء كان خاطء أم مصيب، ليست هذه القضية)..

    في الـ 2005، كان هناك مؤامرة كبيرة لإخراج سوريا من لبنان، نجحت المؤامرة، ولكن انظر إلى التعامل السياسي مع الأزمة، لا يمكنك وصفه إلا بالتعامل العقلاني المحترف للسياسة..

    اليوم سوريا مدمرة، وجيشها يعاني، ولن يكون لها تأثير في المنطقة ولا في القضية الفلسطينية… ارتحتوا؟

    ولكن السؤال الذي يطرح نفسه:
    كلنا نرى كم هو الظلم الذي يقوم به الصهيوني، ومع ذلك نراكم تتهافتون لتقبيل يده..

  2. يارجل اللي بيسمع كلامك.,بيقول أكيد هاد واحد كردي عايش بالسعودي (يعني جامع المجد من الطرفين)
    الأسلحة الموجودة في سورية اليوم أشد وأفعل وأفتك بكثير من التي كانت قبل الفورة الصهيونية
    الجيش السوري وحليفه حزب الله والقوات الإيرانية أستفادوا من تدريب بالنار الحية لخمس سنوات
    البلد فيها دمار والسياحة صفر (يعني منتأثر من الحرب أقل بمية مرة من بلد فيها سياحة وبورصة كالكيان الصهيوني) والشعب عنا أتعود عسماع صوت القذائف والمدافع والطيارات عكس شعب ولاد عمومك الصهيوني
    نسبة كبيرة من الخونة اللي كانوا بسورية (يا أنقلعوا لبراتها.,يا أنقضى عليهم جواتها) منهم من صار بأوروبا ومنهم من صار بجهنم
    حليفتنا وشقيقتنا ايران في عز وأوج قوتها العسكرية (وقريبآ الأقتصادية)
    ومافي شي إسمو الدمشقية السياسية

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s