أصل الأتراك (17)

أصل الرعي البدوي

الأتراك ظهروا في التاريخ لأول مرة على شكل قبائل رعوية بدوية. لكي نفهم أصل الأتراك لا بد أن نفهم أصل الرعي البدوي في شرق آسيا.

الرعي البدوي nomadic pastoralism هو في العادة مرحلة تالية لمرحلة الرعي pastoralism. الرعي لدى الأركيولوجيين يعتبر فرعا من الزراعة. الأركيولوجيون يرون أن الرعي في كثير من الثقافات نشأ على النحو التالي:

زراعة مع تربية الحيوانات mixed farming ← الرعي pastoralism ← الرعي البدوي nomadic pastoralism

الرعي يعتبر شكلا من التخصص الزراعي. الرعاة الأوائل كانوا مزارعين تخصصوا في تربية الحيوانات. بعضهم كانوا يمارسون الرعي في قسم من العام والزراعة في القسم الآخر (هؤلاء يسمون “نصف بدو” seminomads وهم موجودون بكثرة في الشرق الأوسط، لأن مناخ المناطق الزراعية في الشرق الأوسط هو شبه جاف).

الرعاة الأوائل كانوا يتحركون ضمن نطاق ضيق لا يتجاوز حدود العائلة أو العشيرة. لاحقا بدأ بعض الرعاة يتنقلون لمسافات بعيدة. هم صاروا يقطعون بلادا بكاملها مع مواشيهم. علاقتهم مع أهلهم وعشيرتهم (المزارعين) انقطعت ولم تعد ذات أهمية. هؤلاء الرعاة الجوالون الذين ليس لهم وطن زراعي يرتبطون به هم “الرعاة البدويون” pastoral nomads (يسمون أيضا “البدو الحقيقيون” true nomads تمييزا لهم عن الرعاة pastoralists الذين لهم ارتباطات مع مناطق زراعية).

البداوة الحقيقية في الشرق الأوسط هي ظاهرة متأخرة. هي بدأت لأول مرة في بداية عصر الحديد، أي في حدود 1200 قبل الميلاد. لهذا السبب العرب ظهروا في التاريخ لأول مرة في بداية عصر الحديد. العرب هم أول البدو الحقيقيين في الشرق الأوسط. قبل ظهور العرب لم يكن هناك بدو حقيقيون ولكن كان هناك في الغالب نصف بدو seminomads (وكانت هناك أصناف أخرى من البشر لن نتطرق لها الآن).

البداوة الحقيقية في السهل الأوراسي بدأت على ما يبدو منذ بداية عصر البرونز، أي في حدود 3500 قبل الميلاد. البدو الأوائل في السهل الأوراسي كانوا على الأغلب يتحدثون لغات هندو-أوروبية باكرة (من الممكن أنهم كانوا يتحدثون لهجات من اللغة الهندو-أوروبية-البدائية Proto-Indo-European).

البداوة الحقيقية تتطلب حيوانات قادرة على حمل البشر والأشياء لمسافات طويلة. البدو الأوراسيون Eurasian nomads كانوا منذ البداية معتمدين على الخيول، ونشوؤهم أصلا كان مرتبطا بتدجين الخيول لأول مرة في الألفية الأربعة قبل الميلاد (البدو الأوراسيون يسمون أحيانا “Horse people”).

البدو الحقيقيون في الشرق الأوسط (يسمون Bedouins، وهي كلمة عربية الأصل) كانوا منذ البداية معتمدين على الإبل. أسباب نشوء البداوة الحقيقية في الشرق الأوسط هي محل جدل، ولكن ما ليس محل جدل هو أن القبائل البدوية العربية كانت عند نشأتها معتمدة على الإبل (أول من استخدم الخيول على نطاق واسع بين العرب هم على ما يبدو الأنباط، وذلك بدءا من القرن الرابع أو الثالث قبل الميلاد. استخدام الخيول انتشر على نطاق واسع بين العرب في العصر الجاهلي الذي بدأ في القرن الميلادي الثالث. عرب العصر الجاهلي استفادوا من الخيول لكي يحاربوا بعضهم ولكي يخوضوا حروب داحس والغبراء ولكي يؤلفوا المعلقات التي تصف المكر المفر الذي له أيطلا ظبي إلخ.).

الأتراك (وبدو منغوليا بشكل عام) يعتبرون جزءا من البدو الأوراسيين. هم منذ البداية كانوا معتمدين على الخيول، ونمط حياتهم هو في الحقيقة تقليد لنمط حياة البدو الهندو-أوروبيين.

الرعي البدوي في منغوليا وشرق آسيا نشأ على ما يبدو بتأثير من البدو الهندو-أوروبيين الذين تمددوا شرقا خلال عصر البرونز.

الجزء التالي

Advertisements

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

w

Connecting to %s