عن تقييد الحريات بقوانين

وصلني اعتراض على التدوينة الأخيرة. سوف أرد عليه هنا لأنني واثق من أن هناك كثيرين يفكرون بنفس طريقة السيد صاحب الاعتراض.

هو أولا سرد لي بعض التجاوزات ضد حقوق المواطنين التي حصلت في أميركا. هو يريد أن يقول ما يلي: طالما أن الأميركان يتجاوزون على الحقوق فإذن لا بأس إن تجاوزنا عليها نحن أيضا.

من يتحدثون بهذه الطريقة يأخذون بعض الأمور التي تعتبر شاذة في الثقافة الأميركية لكي يبرروا الانتهاك الممنهج والمشرعن ثقافيا لحقوق الإنسان في سورية.

انتهاكات حقوق الإنسان في أميركا لا تعتبر شيئا جيدا في الثقافة العامة الأميركية، بمعنى أن ثقافة الشعب الأميركي ترفض انتهاكات حقوق الإنسان حتى ولو حصلت هذه الانتهاكات في أميركا. في سورية الوضع مختلف لأن الثقافة العامة لدى قسم مهم من الشعب السوري تبرر وتمجد انتهاك حقوق الإنسان.

أنا في السابق قلت مرارا أنني لا أهتم بالقوانين المكتوبة بقدر ما أنني أهتم بثقافة المجتمع. القوانين المكتوبة على الورق ليس لها أية قيمة. من يهتم بهذه الأمور الشكلية هي الدول الاستعمارية التي تستخدمها كمبررات وذرائع للغزو والتوسع والسيطرة الإمبريالية. مثلا الأميركان لا يهمهم إن كانت دولة آل سعود أكبر مصدر للإرهاب في العالم، المهم فقط هو أن يدلي آل سعود بتصريح ضد الإرهاب وأن يسنوا قانونا ضد الإرهاب وانتهت القصة. نفس الأمر ينطبق على إسرائيل أيضا.

الثقافة الأميركية ترفض انتهاك حقوق المواطنين. هذا هو الشيء المهم. إذا سن الكونغرس الأميركي قانونا يخالف مبادئ الدستور الأميركي فهذا ليس مبررا للثقافة الهمجية الإرهابية التي يحملها النظام السوري والإسلاميون.

وبالمناسبة لو فرضنا أن الأميركان لا يهتمون بحقوق الإنسان فهذا أيضا لا يبرر ثقافة النظام السوري. أنا لم أدع لاحترام الحقوق لأن الأميركان يحترمونها؛ أنا دعوت لاحترام الحقوق لأنها حقوق، بغض النظر عما إذا كان الأميركان يحترمونها أم لا.

الأخ المعترض أحالني أيضا على الدستور الألماني. أولا من المعروف أن ألمانيا لها وضع خاص بسبب تاريخها النازي (في ألمانيا هناك تقييد لحرية التعبير فيما يتعلق بالترويج للنازية ونحو ذلك)، ولكن رغم ذلك لنقرأ الدستور الألماني. ما يلي هي ترجمة للمواد المتعلقة بحرية الاعتقاد وحرية التعبير في الدستور الألماني:

http://www.constitution.org/cons/germany.txt

Article 4 (Freedom of faith, of conscience and of creed).
(1) Freedom of faith and of conscience, and freedom of creed religious or
ideological, are inviolable.
(2) The undisturbed practice of religion is guaranteed.
(3) No one may be compelled against his conscience to render war service as an
armed combatant. Details will be regulated by a Federal law.

Article 5 (Freedom of expression).
(1) Everyone has the right freely to express and to disseminate his opinion by
speech, writing and pictures and freely to inform himself from generally
accessible sources. Freedom of the press and freedom of reporting by radio and
motion pictures are guaranteed. There shall be no censorship.
(2) These rights are limited by the provisions of the general laws, the
provisions of law for the protection of youth and by the right to
inviolability of personal honor.
(3) Art and science, research and teaching are free. Freedom of teaching does
not absolve from loyalty to the constitution.

أنا أوافق على وضع هذه الصياغة في الدستور السوري. هذه الصياغة لا تضع أي قيد على حرية الاعتقاد، وهي تنص على حرية التعبير دون أي قيد، ولكنها بعد ذلك تقول أن حرية التعبير محددة وفق أحكام القوانين العامة.

هذه الصياغة ليس فيها شيء خاطئ. أنا لم أقل أن الحرية يجب أن تكون مطلقة وغير محددة بقوانين، ولكنني قلت أن الدستور السوري لا ينص على الحريات من الأساس. الدستور السوري ليس فيه نص واضح على الحريات. الفقرات المتعلقة بالحريات تقول “وفقا للقانون”، أي أن القانون هو الذي سيعطي الحريات وليس النص الدستوري.

من البديهي أن الحريات الشخصية يجب أن تتوافق مع أحكام القوانين العامة. هذا أمر بديهي ومعروف ولست بحاجة لأن يخبرني أحد عنه.

إضافة: الفرق بين المبدأ والاستثناء

 

كل ملاحظات الأخ المعترض تنبع من شيء واحد: هو يريد أن يأخذ الاستثناءات ويجعلها قاعدة.

أنا أعلم أن هناك استثناءات في موضوع الحريات، ولكنني في التدوينة السابقة كنت أتحدث عن الدستور، أي أنني أتحدث عن المبادئ النظرية وليس عن الاستثناءات التي قد تظهر الحاجة لها مع التطبيق العملي.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s