المعارضون السوريون ذبحوا الأسد!

هل بقي نوع من أنواع الجرائم لم يرتكبه المعارضون السوريون؟

http://www.aljoumhouria.com/news/index/106052

تناقلت صفحات إلكترونية مقربة من المعارضة السورية صورة لأشخاص يقومون بذبح وسلخ أسد، مؤكدين أنها التقطت في الغوطة الشرقية قرب دمشق، والتي تخضع لحصار منذ أشهر دفع أهلها إلى حافة الجوع وأرغمهم على أكل القطط والكلاب.

وأعلنت مواقع إلكترونية، إن الأسد وقع في قبضة السكان بعد دخول المعارضين إلى منطقة مخصصة للإنتاج الإعلامي تعرف باسم “القرية الشامية” والتي كانت تحتوي على أقفاص لحيوانات.

ونشر القائمون على حساب “شباب الثورة السورية” في موقع تويتر صورة للأسد خلال ذبحه، وعلقوا بالقول: “عقبال ما نسلخ جلد يلي مسمى حالو بشار الأسد. ذبح أسد لإطعامه للجوعى المحاصرين. يسقط العالم تحت أقدامكم يا أهل الشام.”

وتزداد الأوضاع الإنسانية في سوريا سوءاً يوماً بعد يوم، وقد حذرت العديد من المنظمات الغربية من مجاعة محتملة في بعض المناطق هناك. وقد دفع شح الطعام بعض الناس إلى تناول لحوم القطط، وذلك بحسب فيديو تم نشره على موقع يوتيوب، بعد الحصول على “فتوى” من رجال دين بهذا الشأن.

وجدوا أسدا في قفص فذبحوه!

بصراحة أنا تعبت من التعليق على تصرفات المعارضين، ولكن هل يعقل أن الجهل والهمجية وصلت لديهم إلى حد أنهم لم يوفروا الحيوانات في الأقفاص؟

لماذا ذبحتم هذا الأسد يا مجرمين؟

رأي واحد حول “المعارضون السوريون ذبحوا الأسد!

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s